المستقبل والقوات يخسران في نقابة الشمال والنقيب شيوعي بالتزكية

حزيران 10, 2019

 الاخبار-10-6-2019

محمد خالد ملص


فازت اللائحة المدعومة من تحالف العزم والمردة والكرامة وتجمّع الإصلاح والحزب الشيوعي والحزب القومي بثلاثة مقاعد من أصل أربعة في انتخابات نقابة الأطباء في الشمال، أمس، فيما نالت اللائحة التي دعمها تحالف تيار المستقبل والقوات اللبنانية والجماعة الإسلامية مقعداً واحداً فقط
الثامنة صباحاً، فتحت صناديق الإقتراع لانتخاب الأعضاء الأربعة، ومن بينهم النقيب الذي يقضي العرف أن يكون مسيحياً. وقد ترشح الى هذا المنصب كل من الدكتور حنا جرجس (المستقبل)، والمرشح المنفرد الدكتور بسام خوري. وكان مفترضاً ان يفوز أحدهما بانتخابات عضوية المجلس لينافسا مرشح لائحة التحالف المنتمي الى الحزب الشيوعي سليم أبي صالح. إلا خسارتهما معاً أدّت الى فوز أبي صالح بالتزكية.
من أصل 2000 منتسب للنقابة، سدّد 1266 طبيبا اشتراكاتهم للمشاركة في العملية الانتخابية. 802 من هؤلاء اقترعوا بنسبة تجاوزت 63%.
نسبة الاقتراع تجاوزت 63 في المئة ممن سدّدوا اشتراكاتهم

النقيب الجديد قال في اتصال مع «الأخبار» إن فوزه «أتى نتيجة تكاتف سياسي وجهد نقابي»، واعداً «بالدرجة الأولى بالعمل على تعزيز وحدة النقابة، وحماية الطبيب وحقوقه المادية والمعنوية، والعمل على انشاء نوع من الحصانة القانونية لكل طبيب بغية حمايته من التجريح والتطاول». ورأى أن فوز مرشح من الحزب الشيوعي في طرابلس، «دليل جديد على أنها مدينة التنوع والإنفتاح على كل التيارات السياسية والمدنية، وليست مدينة للارهاب».
وبحسب معلومات «الأخبار»، فقد مورست ضغوطات سياسية كبيرة من قبل تيار المستقبل على المرشح محمود علم الدين، للإنسحاب من المعركة قبل ساعات قليلة من فتح صناديق الإقتراع، إلا ان الأخير أغلق هاتفه وفضل عدم الرد على الاتصالات. علم الدين قال لـ«الأخبار» إن «ما حصل كان بمثابة تمنيات، وليس ضغوطات»، مشيرا الى أنه ترشح «كمستقل، وشكّلنا مع عدد من المرشحين لائحة القرار المستقل»، و«كانت المعركة ديمقراطية، عبرنا خلالها كباقي الأطباء عن رأينا ومشاريعنا المستقبلية للنقابة».
وتنافست في الانتخابات لائحتان: «العمل النقابي المستقل» وضمت جرجس لمنصب النقيب والدكتورين أحمد البوش وناصر الأسعد للعضوية (المستقبل - القوات - الجماعة)، و«القرار النقابي المستقل» التي ضمّت زياد الجقل وعلم الدين ويحيى صالح وعمر عبدالقادر الشهال للعضوية. وأتت النتائج على الشكل الاتي: صالح (396 صوتا) علم الدين (384) الشهال (374) الأسعد (338). ونال الجقل 286 صوتاً، والبوش 318، وجرجس 298، فيما حصل المرشح المستقل بسام الخوري على 256 صوتا. وشملت عملية الاقتراع انتخاب ثلاثة أعضاء للجنة التقاعد، وقد فاز الأطباء كليم حريكي وعامر حمزة وهاني لبدة.

0
Shares
  1. الأكثر قراءة
«نادي القضاة»: مجلس القضاء لم يحقّق الاستقلالية... جرّبونا

«نادي القضاة»: مجلس القضاء لم يحقّق الاس…

حزيران 10, 2019 52 مقالات وتحقيقات

دولة الرعاية تتهاوى: أولاد جمعية سيزوبل في خطر

دولة الرعاية تتهاوى: أولاد جمعية سيزوبل …

حزيران 10, 2019 55 مقالات وتحقيقات

ديون الضمان على الدولة تجاوزت الخط الأحمر

ديون الضمان على الدولة تجاوزت الخط الأحم…

حزيران 07, 2019 57 مقالات وتحقيقات

تشكيل اللجان التطبيقية عملاً بقانون الإيجارات الجديد استفادة المستأجرين من حساب الدعم في وزارة المال

تشكيل اللجان التطبيقية عملاً بقانون الإي…

أيار 21, 2019 419 مقالات وتحقيقات

المستأجرون القدامى أمام استحقاق الدفع أو التهجير

المستأجرون القدامى أمام استحقاق الدفع أو…

أيار 21, 2019 181 مقالات وتحقيقات

بشارة الاسمر... إنه صنيعتكم ولستم أفضل منه

بشارة الاسمر... إنه صنيعتكم ولستم أفضل م…

أيار 20, 2019 442 مقالات وتحقيقات